وقالت الخارجية الأميركية: “تنضم ألمانيا إلى عدد متزايد من الدول التي ترفض التمييز الزائف بين عمليات حزب الله الإرهابية والجناح السياسي المزعوم”.

وشددت الولايات المتحدة على أن تنظيم حزب الله الإرهابي المدعوم من إيران “يواصل التآمر وينفذ هجمات حول العالم”، مشددة على أن “عرقلة قدرة منظمة حزب الله الإرهابية على التخطيط للهجمات الإرهابية وجمع الأموال سيقلل من سلوك إيران الخبيث ونفوذها”.

وتابعت: “يعترف العالم بشكل أكبر بحقيقة حزب الله، وأنه ليس مدافعا عن لبنان كما يدعي، بل منظمة إرهابية مكرسة لدفع أجندة إيران الخبيثة”.

ودعت واشنطن الدول الأخرى في الاتحاد الأوروبي، إلى أن تحذو حذو ألمانيا بحظر تنظيم حزب الله.

وكانت وزارة الداخلية الألمانية قد أعلنت، الخميس، حظر ميليشيات حزب الله اللبنانية في جميع أنحاء البلاد، وصنفته إرهابيا، في ضربة جديدة للميليشيات التي تمثل أبرز أذرع إيران في العالم.

وذكر متحدث باسم الداخلية الألمانية على “تويتر” أن عناصرها قاموا بعدد من المداهمات ضد مشبوهين ينتمون لحزب الله، على ما أوردت وكالة “رويترز”.