وذكرت وسائل إعلام مصرية أن قرية الحزانية التابعة لمدينة شبين القناطر بمحافظة القليوبية شمالي البلاد تعرضت لهجوم كبير وفي توقيت واحد من أعداد كبيرة من الخفافيش التي سكنت منزلا غير مأهولا.

وظهرت الخفافيش بكثافة داخل أحد المساكن غير المأهولة بالقرية، حيث جرت مطاردتها والتخلص منها وتطهير وتعقيم المنزل، في إطار الإجراءات الاحترازية لمواجهة وباء كورونا المستجد.

وقام الأهالي بإبلاغ السلطات المختصة، بعد أن دأبت الخفافيش في الخروج من المنزل غير المأهول ومهاجمة الأهالي والمنازل المجاورة للمنزل التي تقطنه.

وجرى إشعال دخان داخل المنزل ووضع “شطة حمراء” لمكافحة الخفافيش، وبالفعل بدأت هذه الخفافيش في الانتشار، وتم القضاء على 100 خفاش منها، إلا أن هناك أعداد كبيرة لم يتم القضاء عليها لصعوبة السيطرة على المكان.