وارتفعت حصيلة الوفيات في دور رعاية المسنين إلى 6524 حالة، بينما كشف سالومون إن الأرقام تظهر ارتفاعا قدره 1438 حالة عن حصيلة الثلاثاء، بسبب “تحديث” البيانات.

وللمرة الأولى منذ بدء تفشي فيروس كورونا تراجع عدد مرضى كوفيد-19 في المستشفيات الفرنسية، وفق سالومون الذي قال إن “عدد المرضى (المصابين) في المستشفيات بات أقل بـ513” مقارنة بحصيلة يوم الثلاثاء، بفضل “خروج عدد كبير من المرضى من المستشفيات“.

وقال سالومون “إنه أول تراجع”، مشددا على أهميته.

إلى ذلك يواصل عدد الحالات الخطرة في العناية المركزة تراجعه لليوم السابع على التوالي (-273)، وفق ما نقلت “فرانس برس”.

لكن سالومون أكد أن وجود 6457 مريضا في العناية المركزة يبقى “رقما مرتفعا جدا”.