قصة شفاء مسن من كورونا رغم الإصابة بتجمع ماء على الرئتين وتليف كبدي

كتبت- ريهام رضا

كشف الطبيب هشام سلطان، بمستشفى العزل بمدينة 15 مايو، قصة تعافي أب يبلغ من العمر 60 سنة من فيروس كورونا المستجد، في منشور عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

وأوضح “سلطان”، أن الأب كان يعاني من ارتفاع ضغط الدم وماء على الرئتين وتليف كبدى ودوالى المريء، لافتًا إلى أن ابنه كان مصابًا أيضًا بالمرض.

وكتب الطبيب هشام سلطان: “الحمد لله حمدا كثيرا النهاردة يوم عظيم و بيشهد اكتمال قصة جميلة عندنا في رعاية مستشفى العزل 15 مايو قصة أب عنده 60 سنة وابنه عنده 20 سنة اتكتب عليهم يتصابوا بالفيروس اللعين مع بعض ويدخلوا المستشفى مع بعض”.

وأضاف: “تتدهور حالة الأب اللي بيعاني من ارتفاع ضغط الدم وتجمع ماء على الرئتين، إضافة إلى إصابته بتليف كبدي، يدخل الرعاية المركزة ويوضع على جهاز تنفس صناعي ويوضع على أدوية خافضة للضغط من أجل السيطرة على ضغطه مع أدوية مدرة للبول، وتتحسن حالة المريض ويتحسن مستوى الوعي لديه”.

وأكمل: “أثناء التجهيز لفصله من جهاز التنفس الصناعي يدخل في نزيف حاد نتيجة لتمزق بدوالي المريء، فيتم استدعاء الدكتور أحمد  الشافعي ويتم عمل منظار وربط دوالي المريء للمريض مع إعطائه دما وبلازما لرفع نسبة الهيموجلوبين بالدم وتعويض ما فقده”.

وواصل: “تتحسن حالة الصدر للمريض ودرجة وعيه، فيتم فصله من جهاز التنفس الصناعي مع سلبية المسحة الثانية للابن الذي يغادر المستشفي في اليوم التالي”.

وأتم: “ثم تكتمل السعادة بسلبية مسحة الأب الأولى والثانية ليتعافى الأب والابن من هذا المرض اللعين”.

Leave A Reply

Your email address will not be published.