وأضاف المسؤول “يبدو أنّ مرحلة مستقرة عالية المستوى من الوباء ترتسم. علينا بالتأكيد أن نبقى يقظين”، وذكّر أن “الضغط على المستشفيات لا يزال عاليا” مع وجود أكثر من ألفي حالة استشفاء جديدة في البلاد.

وتابع سالومون أنه تم تسجيل انخفاض في عدد المرضى بأقسام الإنعاش لليوم الثالث على التوالي، إذ بلغ عددهم 6883، بتراجع 121 حالة عن اليوم السابق.

ويمثل ذلك رقما مهما لقياس الضغط الذي تتعرض له أقسام الإنعاش.

وأكد المدير العام للصحة أن ما حصل هو “تراجع جديد طفيف سيخفف العبء على طواقمنا خاصة في الإنعاش”، لكنه حذر من الافراط في التفاؤل حاليا.

وشدد سالومون على أن “ساعة رفع الحجر لم تحن. لدينا الوقت الكافي للتفكير في الترتيبات المثلى” لإزالة الحجر.

ويأتي ذلك في وقت ينتظر أن يحدد الرئيس إيمانويل ماكرون، مساء الاثنين، فترة تمديد الحجر الذي بدأ في 17 مارس وينتهي في 15 أبريل.

وعلى صعيد مرتبط، قالت وزارة الجيوش الفرنسية إن حاملة الطائرات النووية شارل ديغول التي سجلت على متنها 50 إصابة بكوفيد-19، ستصل إلى مدينة تولون الفرنسية يوم الأحد.

وأضافت الوزارة في بيان أنه “سيتم توفير أماكن إقامة وغذاء في القاعدة… لضمان أفضل استقبال لعناصر البحرية خلال الأسبوعين” الذين يمثلان فترة الحجر الصحي.