شكاوي مواطنين قرى الحجر الصحي  من نقص الخدمات الأساسية

كتبت : عفاف محمود

بعد 12 يوما من الحجر الصحى المنزلى، خيم الهدوء على قريتى القيس وأبو جرج، بمركز بنى مزار بمحافظة المنيا، بعد اكتشاف 9 حالات مصابة بفيروس كورونا المستجد، فى 17 مارس الماضى، وفرضت الدولة كردونا أمنيا مشددا على المواطنين لمنع التجمعات والاختلاط، حرصا على سلامتهم من انتشار الفيروس بين المواطنين.

فيما اشتكى عدد من المواطنين من ضعف الخدمات الأساسية بالقرية والتى يحتاجها قاطنيها ومنها، ضعف إمكانيات الوحدة الصحية، وإهمال مكتب بريد القرية الذى يتم إحلاله وتجديده منذ 3 سنوات، وعدم بدأ العمل بالصرف الصحى الذى تم تنفيذه بالقرية.

وفى قرية القيس روى الأهالى لـ«الشروق»، يوميات الحجر الصحى المنزلى الإجبارى، النهار أصبح شبيها بالليل.. بهذه الكلمات بدأ شحوت صابر، حداد، 48 عاما، وصف الحياة داخل القرية، قائلا: نحن نعيش فى مدينة الأشباح، تتوقف فيها الحركة فى الـ 5 مساء، تفرض قوات الأمن الكردونات الأمنية فى جميع الشوارع التى تعرف معظم قاطنيها.

Leave A Reply

Your email address will not be published.