ويهدف المرسوم الرئاسي إلى تحديد الكيفيات المتعلقة بتخصيص الهدايا المتلقاة والمقدمة في إطار التشريفات لأعضاء الوفود المبعوثة في مهمة في الخارج، وأعضاء الوفود الأجنبية المتواجدة في مهمة إلى الجزائر، وكذلك تحديد القيمة المادية الدنيا التي تجعلها تخضع لأحكام المرسوم.

ويلزم القرار كافة المسؤولين الموفدين في مهمة في الخارج بالتصريح لدى المديرية العامة للجمارك بالهدايا المقدمة لهم مباشرة أو عن طريق شخص وسيط مهما كانت قيمتها.