أجمل المعابد المصرية

كتب : ياسر عبيدو

كان الفراعنة من الشعوب المتدينة التي أولت اهتماما خاصا للحياة الآخرة والبعث بعد الموت، فحنطوا جثث الموتى وشيدوا القبور العملاقة “أهرامات الجيزة”، ومجدوا آلهتهم بمعابد ضخمة وتماثيل عملاقة ظلت شاهدة على عظمة المعماري المصري القديم.

وحاول الغزاة التقرب للمصريين بتكريم آلهتهم وبناء المعابد لها، وكان على رأسهم البطالمة الذين أنشأوا عدة معابد في الصعيد، لذلك سنأخذكم في جولة إلى أبرز 10 معابد مصرية فرعونية.

1- الكرنك

واحد من أكبر المعابد الدينية في العالم يحوي عدة معابد من العصور الفرعونية المختلفة حيث كان كل ملك يشيد معبدا بمنطقة الكرنك في عصره ويحاول تمييزه عن معابد أسلافه، مما جعل المعبد دليل لتطور فن المعمار الفرعوني عبر العصور.

ويقع المعبد في الأقصر على بعد 3 كيلو متر من قلب المدينة، ويزين الطريق إليه مجموعة من الكباش “طريق الكباش”، وتقام كل ليلة عروض الصوت والضوء في المعبد.

2- معبد أبو سمبل

تم نحت المعبد بالكامل في الجبل في عهد الملك رمسيس الثاني في محافظة أسوان تخليدا لذكرى انتصاره في معركة قادش، ويحوي معبد لرمسيس الثاني وآخر لزوجته نفرتاري لعبادة الآلهة حتحور، وتم نقل المعبد بالكامل على تلة اصطناعية في أسوان عام 1960، تلافيا لغرقه بعد إنشاء بحيرة ناصر والسد العالي، ويعد المعبد جزءًا من التراث العالمي لمنظمة اليونيسكو، ومصدرا مهما للجذب السياحي بتماثيله الضخمة المنحوتة في الجبل.

3- معبد الأقصر

يقع على الضفة الشرقية لمدينة الأقصر “طيبة قديما”، وتم إنشاؤه لعبادة الإله آمون وزوجته وابنه “ثالوث طيبة”، وهو من أفضل المعابد الفرعونية التي حافظت على حالتها الأولى دون أن تتأثر كثيرا بعوامل الزمن، ويحوي المعبد مسرح ومسلتين.

4- معبد حتشبسوت

يقع أسفل منحدر صخري شاهق بالقرب من الضفة الغربية للنيل بمدينة الأقصر، أنشأته الملكة حتشبسوت لعبادة الإله آمون، وأطلق عليه العرب الدير البحري لأن الأقباط اتخذوه ديرا لهم في فترة من الفترات، ويتكون المعبد من 3 مدرجات صاعدة يقسمها طريق صاعد، وتزين جدران المعبد رسوم رحلة بلاد بونت التي قامت بها حتشبسوت.

5- معابد فيلة

أنشأت لعبادة الإلهة ايزيس على جزيرة فيلة وتتوسط نهر النيل جنوب شرق أسوان، إلا أنه تم تفكيك آثارها بعد أن غمرتها مياه النيل، ونقلها إلى جزيرة أجيليكا عام 1975 على بعد 500 متر، وهي مجموعة من المعابد بناها ملوك الفراعنة.
وأضاف إليها البطالمة الذين حكموا مصر واستمروا في عبادة إيزيس بعض المعابد، ويعد معبد إيزيس هو المعبد الرئيسي الذي بناه بطليموس الثاني، ويحوي فناءً مكشوفا وصروحا وصالات.

6- معبد إدفو

أنشئ في العهد البطلمي لاستمالة المصريين والتودد لهم، وترجع أهميته لكونه أجمل المعابد البطلمية، وينفرد بكونه سليما في حين معظم المعابد المصرية في حالة سيئة، ويقع في مدينة إدفو بمحافظة أسوان على الضفة الغربية لنهر النيل، ويتكون من بوابة يليها البهو وصالة أعمدة وفناء مكشوف، وفي الواجهة صقران ضخمان من الجرانيت رمز الإله حورس إله إدفو.

7- معبد كوم إمبو

يقع على الكثبان الرملية المرتفعة في مدينة كوم إمبو بأسوان، أنشئ في عهد بطليموس السادس، وهو عبارة عن اثنين من المعابد أحدهما للإله سوبك والآخر للإله حورس، ويحوي المعبد مدخلين وقدسين متجاورين للأقداس وقاعتين من الأعمدة، وزينت جدران المعبد بزخرفة مصرية محاطة بكتابات هيروغليفية رغم أنه انشئ على يد البطالمة.

8- تمثالا ممنون

في طريقك لزيارة الضفة الغربية لمدينة الأقصر، سوف تجد تمثالين ضخمين يُعرفان باسم عمالقة ممنون، وقد كان هذان التمثالان الضخمان لأمنحوتب الثالث موجودين في الأصل أمام معبده الجنائزي الذي يبدو أنّه دُمّر لأسباب غير معروفة، ويبلغ طول كل تمثال 21 مترًا ويصوران الملك أمنحوتب الثالث وهو جالس على كرسي العرش.

9- معبد كلابشة

يقع على ضفاف بحيرة ناصر بأسوان عقب نقله ضمن آثار النوبة المهددة بالغرق 1970، وبناه الإمبراطور الروماني أوكتافيوس أغسطس ويحتوي على ثلاث حجرات لقدس الأقداس، وقاعة أعمدة وبالجزء الخلفي من الممر توجد مناظر تصور أحد الملوك البطالمة يقدم قرابين لإيزيس ومندوليس إله الخصوبة عند النوبيين.

10- مدينة هابو

مدينة أثرية أقامها الملك رمسيس الثالث جنوب جبانة طيبة

هي مدينة أثرية أقامها الملك رمسيس الثالث جنوب جبانة طيبة على الضفة الغربية لنهر النيل، تخليدا لانتصاراته على شعوب البحر وأهم آثارها معبد رمسيس الثالث الجنائزي الذي يعتبر أعظم معابد الأسرة العشرين، ويتصل به قصر للملك رمسيس الثالث، وقد كان يقام في هذا المعبد الطقوس الدينية والجنائزية وبه معبد لآمون

Leave A Reply

Your email address will not be published.