وزيرة الصحة للأطباء: «بابي مفتوح لأي آراء ومقترحات تخدم المريض

كتبت : عفاف محمود

تفقدت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، اليوم الأحد 26 يناير، الدورات التدريبية المنعقدة بمستشفى شرم الشيخ الدولي، لرفع كفاءة الفريق الطبي من الأطباء والتمريض، والإداريين، بمحافظة جنوب سيناء، تمهيدًا لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد.
جاء ذلك خلال جولة الوزيرة لمتابعة التجهيزات الجارية للمنشآت الطبية استعدادًا لتطبيق التأمين الصحي الشامل الجديد، بمحافظة جنوب سيناء.
وأوضح مستشار وزير الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة د.خالد مجاهد، أن وزيرة الصحة أكدت خلال تفقد سير الدورات التدريبية على ضرورة ومتابعة التدريب والتعلم المستمر، مشيرة إلى أن أهم عنصر في نجاح المنظومة الجديدة هو العنصر البشري.
وأضاف “مجاهد” أن وزيرة الصحة والسكان أشارت إلى أن المنظومة الجديدة للتأمين الصحي الشامل ستكون بمثابة نقلة تاريخية في النظام الصحي بمصر، مشددة على ضرورة رضاء المريض عن الخدمة الطبية، موضحة أن العمل بالمنظومة الجديدة  سيكون وفقًا لبروتوكولات علاج موحدة.
وأشار “مجاهد” إلى أن وزيرة الصحة حرصت على تبادل الحديث مع المتدربين، وأكدت أنها تسعى بشتى الطرق لزيادة الحصول على الفرص التدريبية لرفع كفاءتهم المهنية، قائلة: “بابي مفتوح أمام جميع أبنائي وزملائي لأي آراء ومقترحات من شأنها النهوض بالمنظومة الصحية بما يخدم مصلحة المريض”.
وتابع أن وزيرة الصحة أشارت إلى بروتوكول التعاون الذي تم إبرامه مؤخرًا لتدريب الأطباء بكلية طب جامعة هارفارد الأمريكية، كما أكدت لهم على ضرورة الالتزام بأدبيات العمل، والاستفادة من خبرات ممن سبقوهم في العمل.
وفي ذات السياق، أشادت وزيرة الصحة  بمستوى الخدمة الطبية الذي وصلت إليه المستشفى كمستشفى نموذجي، خاصةً بعد انتهاء أعمال التطوير ورفع الكفاءة، وبما يتوافق مع معايير هيئة الرقابة والاعتماد إحدى هيئات التأمين الصحي الشامل الجديد.
يذكر أن محافظة جنوب سيناء ضمن محافظات المرحلة الأولى الخمس التي تشمل الإسماعيلية، والسويس، والأقصر، وأسوان، وجنوب سيناء، حيث بدأ تسجيل المواطنين بهم منذ الأول من شهر أكتوبر الماضي، تمهيدًا لتطبيق التأمين الصحي الشامل الجديد، وذلك إضافةً إلى محافظة بورسعيد والتي انطلقت المنظومة بها في يوليو الماضي.

Leave A Reply

Your email address will not be published.