المنتدى العربى الخامس لحوكمة الإنترنت يبدأ أعماله في المنظمة العربية للتنمية الإدارية

كتب:ياسر عبيدو
بدأت اليوم في مقر المنظمة العربية للتنمية الإدارية المنتدى العربى الخامس لحوكمة الإنترنت يومي 22 و23 يناير2020 بالقاهرة، وتعقده المنظمة بالتعاون مع لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا “الإسكوا” بالتعاون مع جامعة الدول العربية والجهاز القومي لتنظيم الاتصالات بمصر.

افتتح المنتدى الأستاذ طارق سالم مدير إدارة التدريب نيابة عن مدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية، والأستاذة كريستين عريضة مدير تخطيط الاتصالات بالجهاز القومي لتنظيم الاتصالات المصري، والأستاذ خالد والي مدير تنمية الاتصالات وتقنية المعلومات بجامعة الدول العربية، والأستاذ أيمن الشربيني مدير سياسات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في منظمة الأسكوا، وقصي الشطي رئيس المركز الكويتي للدراسات الرقمية بدولة الكويت.

في كلمته قال طارق سالم إن حوكمة الانترنت منظومة تشاركية بين كافة أصحاب المصالح والحكومات وهي مسئولية مشتركة بين المستخدم والمنتج والوسيط والأجهزة الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني، وإيمانا من المنظمة بأهمية حوكمة الإنترنت وقضايا تكنولوجيا المعلومات فكانت سباقة بالمشاركة في الاجتماع التأسيسي للمنتدى العربي لحوكمة الانترنت في يناير 2012 واليوم تستضيف فعاليات الملتقى الخامس في مقرها بالقاهرة وذلك لأهمية منتدى حوكمة الانترنت دوليا وعربية وأهمية استمراره استنادا لنجاحاته في ترحيك كثير من القضايا في سنواته السابقة رغم التحديات التي واجهت المنطقة.

من جانبه قال الأستاذ خالد والي مدير تنمية الاتصالات وتقنية المعلومات بجامعة الدول العربية إن تقنية الإنترنت أداة تمكينية فائقة القدرات وعلينا ان نعي ما تمنحه من قدرات تنموية لذوي النوايا الحسنة وأيضا ما تمنحه من قدرات تخريبية لذوي النوايا الحسنة ونحن في جامعة الدول العربية قانعون بان لكافة أصحاب المصلحة من ذوي النوايا الحسنة هدف رئيسي موحد وهو الانترنت من اجل التنمية، ومن اجل الوصول إلى التوازن المناسب لتحقيق أكبر قدر من هذا الهدف الواحد علينا أن ننظر إلى هذا المنتدى نظرة جديدة إن نجاح هذا المنتدى يعتمد تماما على نظرة تعاونية وتشاركية تتماشى مع أهدافه وتعيق أعماله كل نظرة تنافسية لذلك علينا أن نتخلى عن مخاوفنا تجاه سيطرة الآخرين والنظر إلى الصالح العام فليس هناك تنمية تبنى على حجب الحريات وتحديد الإمكانيات ولكننا على يقين أيضا أنه لا يمكن التنمية في ظل غياب الأمان والاستقرار.

وأكدت الأستاذة كريستين عريضة مدير تخطيط الاتصالات بالجهاز القومي لتنظيم الاتصالات المصري، على حرص الإدارة المصرية منذ اليوم الأول لطرح مبادرة تأسيس المنتدى العربي لحوكمة الإنترنت على تكريس كافة الجهود والموارد والمشاركة الفاعلة لإنجاح هذه الجهود إيماننا منا بأهمية هذا المحفل وهذه المنصة، وقد شرفت مصر بثقة مجتمع الإنترنت العربي متمثلا في تكليف الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات باستضافة أعمال أمانة المنتدى منذ نشأته في عام ألفين وإثني عشر، وهي الثقة التي دفعتنا إلى تسخير كافة الكوادر والخبرات البشرية، إضافة الى الموارد والمخصصات اللازمة للقيام بهذا الدور وبهدف تيسير التفاعل والتنسيق بين كل الأطراف، سعياً مع جميع الشركاء نحو ضمان نجاح أعمال المنتدى وتحقيق أهدافه المرجوة بالشكل الذي يخدم قضايا المنطقة.

وقال قصي الشطي رئيس المركز الكويتي للدراسات الرقمية بدولة الكويت. نلتقي اليوم وقد زادت أهمية القضايا والموضوعات المتعلقة بالانترنت وجوانب حوكمته على الصعيد الدولي وتزداد أهميتها بشكل خاص بالمنطقة العربية لما لها من تأثير واضح على مجريات الاحداث فيها وحياتنا اليومية والجوانب الاقتصادية والاجتماعية مما أبرز لنا تحديات جديدة نحتاج أشد الحاجة إلى فهمها واستيعابها والتعامل في الوقت الذي سبقنا فيه الكثير حول العالم في هذا المجال وتخلفنا نحن عنهم.

ففي الوقت الذي اختزل فيه المنظور لسياسات الانترنت بالمنطقة العربية على مفهوم الأمن السيبراني من ناحية والحريات منناحية أخرى، فإنن لم نولي لمبادرات الابداع والابتكار وبناء الاقتصاد الرقمي وتطوير السلوكيات الايجابية ورعاية الشباب العناية الواجبة في الوقت الذي سبقنا فيه الغير وحقق نجاحات ملموسة في هذا مما أفقدنا الكثير من الفرص وساهم هجرة العقول الى الخارج.

وهذا يقودنا الى الحاجة الماسة إلى تطوير المنتدى العربي لحوكمة الانترنت واعادة النظر في آلية تنظيمه وانعقاده ليواكب المتغيرات ويفي بتطلعات منطقتنا العربية ويساهم بشكل فعال كمنصة مستقلة عربية فعالة لجميع أصحاب المصلحة (الحكومات، القطاع الخاص، المجتمع المدني، الأكاديميين والمجتمع التقني) في وضع حوار بناء والمساهمة فيوضع السياسات الخاصة بالإنترنت وحوكمتها والاتجاه نحو االتعاون الرقمي الذي يمثل الفكر الجديد عالميًا بشأن الانترنت وحوكمتها،

وأخيرا فقدنا العام الماضي علمًا من أعلام الانترنت في الوطن العربي وهو الدكتور طارقكامل رحمه الله الذي كانت له بصمة واضحة في مجال مجتمع المعلومات والإنترنت ليسفقط في جمهورية مصر العربية ولكن أيضًا على مستوى الوطن العربي وقارة أفريقيا، والذي تعلمنا منه الكثير ليس فقط كعالم في هذا مجال الانترنت وفي اتفاقنا واختلافنا معه وكان خير من يمثل منطقتنا العربية. وأود ان اقترح إطلاق جائزة رمزية بإسمه للإبداع والابتكار في مجال الانترنت تحت منظومة المنتدى واترك تنظيمها للقائمين عليهلوضع نطاقها آليتها.

هذا ويناقش المنتدى الموضوعات ذات الأولوية والقضايا المتعلقة بسياسات الإنترنت وأهداف التنمية المستدامة، ذلك من خلال عدد من المحاور الرئيسية وهى المشاركة في صنع السياسة العامة الدولية للإنترنت: من حوكمة الإنترنت إلى التعاون الرقمي، والنفاذ المُجدى للإنترنت من أجل تحقيق الدمج والتنوع، والتحول الرقمي والاقتصاد الرقمي والأمن السيبرانى والثقة والسلام، بالإضافة إلى مناقشة عدة مواضيع مشتركة منها المساواة بين الجنسين وت

Leave A Reply

Your email address will not be published.