دراسات الشرق الاوسط بباريس : اعتماد إيران سفيرا لجماعة الحوثي باليمن تشجيع للجماعات الارهابية

أعرب الدكتور عبد الرحيم على عضو مجلس النواب ورئيس مركز دراسات الشرق الاوسط بباريس عن استنكاره وإدانته بأشد العبارات اعتماد الجمهورية الإسلامية الإيرانية سفيراً لجماعة الحوثي الإنقلابية وتسليمه مقر سفارة الجمهورية اليمنية في العاصمة الإيرانية طهران والمباني التابعة لها وأموالها وممتلكاتها معتبرا ذلك الامر بالكارثة الدبلوماسية غير المسبوقة فى التاريخ
وقال ” على ” فى بيان له اصدره اليوم أن هذه الخطوة من النظام الايرانى تعد خرقاً واضحاً للأعراف الدبلوماسية الدولية ومبدأ حُرمة المباني الدبلوماسية والقنصلية، وانتهاكاً صريحاً لميثاق الأمم المتحدة واتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية والقنصلية وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة خاصةً القرار رقم (2216) لعام 2015 مؤكدا ان هذه الخطوة تعد تشجيعا غير مسبوق للجماعات والتيارات الارهابية والتكفيرية
وادان الدكتور عبد الرحيم على بشدة إعتراف الجمهورية الإيرانية الإسلامية رسمياً بميليشيا الحوثي الإنقلابية ومحاولة فرض سياسة الأمر الواقع وهو مايعد انتهاكا صلرخا لسيادة الجمهورية اليمنية مطالبا من المجتمع الدولى باسره وفى مقدمته منظمة الامم المتحدة ومجلس الامن وجامعة الدول العربية بسرعة التحرك لالغاء هذا الامر وتحميل إيران المسئولية الكاملة لان ذلك يهدد الامن والسلم الدوليين ويعرقل مساعى الحل السلمى للازمة اليمنية

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.